الثلاثاء، 16 أغسطس 2022 12:28 ص

خارجية برلين تنتقد وصف رئيس تركيا لهم بالنازية وتهدده بالسجن.. سوزى رفله: سيمنعونه من دخول بلادهم..غادة عجمى: أردوغان دخل فى حيطة سد..ونائب: الرد رسالة مفادها "اعرف حجمك أيها الديكتاتور"

كلابشات ألمانيا فى أيدى "أردوغان"

كلابشات ألمانيا فى أيدى "أردوغان" كلابشات ألمانيا فى أيدى "أردوغان"
الإثنين، 03 أبريل 2017 07:00 م
كتب مصطفى النجار
هدد زيجمار جابرييل وزير الخارجية الألمانى، أنقرة برفع دعوى قضائية بحقها فى الفترة التى تتصاعد فيها حدة التوترات بين الطرفين.
زيجمار جابرييل وزير الخارجية الألمانى


وأوضح جابرييل، فى تقرير نشرته جريدة زمان التركية، أن تصريحات الرئيس التركى رجب طيب أردوغان تندرج فى إطار البند الأول من المادة 90 من قانون العقوبات الألمانى التى تقضى بالحبس لمدة تصل إلى خمس سنوات.
أردوغان

ألمانيا تهدد أردوغان بالسجن.. نائب: رد برلين رسالة مفادها "اعرف حجمك أيها الديكتاتور"


تعجب شريف فخرى عضو لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب، من وقوع الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، فى خطأ بأن ينعت الدولة الألمانية بالنازية بعدما فعلت الدستور والقوانين مع المتظاهرين الأتراك على أراضيها، مؤكدًا أن الرئيس التركى نفسه لا يقبل أن يخالف أحد الأجانب قوانين بلاده.
شريف فخرى


وأكد فخرى فى تصريح لـ"برلمانى"، أنه جرت العادة أن يحترم رؤساء وزعماء الدول دساتير وقوانين الدول الأخرى، خاصة إذا كان هناك تبادل علاقات وتضم إحدى الدول وهى ألمانيا، رعايا بعشرات وربما بمئات الآلاف من الأتراك على أراضيها، وتقدم لهم كل الحماية القانونية.

وأشار نائب المصريين فى الخارج، إلى أن الدول لا تقبل أن يتدخل أحد فى سياساتها الداخلية، وهو أمر مشروع والجميع يتفق عليه، وكما فعلت مصر برفض أردوغان من قبل محاولاته الفاشلة للتدخل والتعليق على بعض الشئون الداخلية المصرية، ردت الدولة الألمانية بمثل الموقف المصرى وكأنها تقول له "اعرف حجمك أيها الديكتاتور، نحن دولة دستورية لا ديكتاتورية".

النائبة سوزى رفلة عن أزمة "أردوغان" مع ألمانيا: سيمنعوه من دخول بلادهم


قالت سوزى رفلة، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إنه لا يليق برئيس دولة مثل تركيا أن يتهم دولة أخرى مثل ألمانيا بـ"النازية"، لأنها أقوال مجرمة قانونًا فى ألمانيا، مؤكدة أنه بعد ثورة يوليو الماضى التى كادت تطيح بنظام رجب طيب أردوغان، أصبح إنسانًا مرتجف ومتخوف ويعمل بكل جهده على عدم الإطاحة بسلطته وهو ما يظهر دائمًا أنه متخوف من أى إنقلاب ضده.

وأشارت النائبة، إلى أن الرئيس التركى يحاول أن يضغط على ألمانيا بورقة إتحتضانه للاجئين الفارين من سوريا والعراق، بدلًا من دخول دول الاتحاد الأوروبى، وإضطرار ألمانيا لتسديد الفاتورة على أراضيها، إلا أن الدولتين إتفقتا على أن تحتض تركيا للائجين مقابل تبرعات بمليارات الدولارات تتدفق عليها من دول الاتحاد الأوروبى، فظن أردوغان أنه بذلك يملك ورقة ضغط قوية على ألمانيا، فقام بانتقاد سياساتها الداخلية تجاه الجالية التركية الموجودة على أراضيها عندما قامت بتنظيم احتجاجات خارج إطار القانون الألمانى، مؤكدة أن الدولة الألمانية عريقة ولن تقبل أن تهان وتترك من قام بإهانتها بلا حساب.

وتوقعت عضو لجنة العلاقات الخارجية، أن تمنع ألمانيا فى حال توجيه تهمة رسمية لـ"أردوغان" إلى المحاكمة ليمنع بعد ذلك من دخول ألمانيا، قائلة: "لما بيقولوا كلمة بينفذوها، ونحن الأن أمام موقف لا يحدث إلا نادرًا فى التاريخ، وأرى أن من الأفضل لأردوغان أن يعمل حساب لألمانيا ويحترم سيادة الدولة الألمانية".

بعد اتهام أردوغان لألمانيا بالنازية.. غادة عجمى: "الرئيس التركى دخل فى حيطة سد"


أكدت النائبة غادة عجمى، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن ما فعله الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، بإهانة الدولة الألمانية أمر مرفوض ويخرج عن نطاق الكياسة الرئاسية، ويجب عليه أن يقدم اعتذار لدولة عريقة مثل ألمانيا يسعى لأن يكون بجوار زعمائها كعضو فى الاتحاد الأوروبى منذ سنوات، مطالبة الرئيس التركى باحترام سيادة الدولة والكف عن اقحام نفسه فى دور أكبر من حجمه.
غادة عجمى

وانتقدت غادة عجمى، فى تصريحات لـ"برلمانى"، ما تفوه به الرئيس التركى إذ وصف الدولة الألمانية بأنها "نازية"، وهو الأمر المنصوص عليه فى قانون العقوبات الألمانى بأنه جريمة، وبالتالى من المحتمل أن يصدر حكم قضائى فى ألمانيا بحقه بالحبس قرابة 5 سنوات، إذا ثبت أنه أخل بالنظام الدستورى فى ألمانيا، وهو موقف محرج يتعرض له رئيس دولة يفترض أن لها تاريخ كبير.

وحذرت عضو لجنة العلاقات الخارجية، من تصعيد الحكومة الألمانية ضد أردوغان، مؤكدة أن الألمان لا يهرجون ولا يستخدمون الطرق الصبيانية التى يلهو بها أردوغان فى عالم السياسة والدبلوماسية وإذا كان يظن أن له أذرع إعلامية أو قدرات مالية، فأقول له أبشرك بأن ألمانيا تتخطى ما لديك من إمكانيات، قائلة: "أردوغان دخل فى حيطة سد واعتقد أن الحكومة الألمانية هتدية درس عمره ما هينساه".
مجلس النواب


الأكثر قراءة



print