السبت، 02 يوليه 2022 04:31 ص

على عبد العال لرئيس لجنة حقوق الإسان: "لن أقبل تهديداتك.. ولو جمدت عمل لجنتك هفتح باب الترشح عليها مرة أخرى".. توقف عن التهييج والتحريض ضد المؤسسات.. ومش كل حاجة لجنتك هتتدخل فيها

رئيس البرلمان لـ"السادات": للصبر حدود

رئيس البرلمان لـ"السادات": للصبر حدود رئيس البرلمان لـ"السادات": للصبر حدود
الإثنين، 25 يوليه 2016 05:05 م
نور على _محمود حسين
شهدت الجلسة العامة لمجلس النواب اليوم، أزمة جديدة بين النائب محمد أنور السادات، ورئيس المجلس، حيث وجه الدكتور على عبد العال، رسالة شديد اللهجة للنائب محمد أنور السادات، رئيس لجنة حقوق الإنسان، بسبب ما أعلنه عبد العال من تهديد السادات بتجميد عمل لجنة حقوق الإنسان بالمجلس.

وظهرت بوادر الأزمة أثناء مناقشة قانون زيادة المعاشات العسكرية حين تساءل النائب محمد أنور السادات، عن موقف رجال القوات المسلحة الذين يتولون مناصب مدنية عقب تخرجهم بعد المعاش .

عبد العال يقاطع السادات فى حديثه عن الجيش


ولم ينته السادات من حديثه حتى فاجأه عبد العال بقوله: "لن أسمح لك بذك إطلاقا.. المحكمة الدستورية حسمت هذا الأمر منذ زمن كبير"، متابع: "الشعب والجيش أيد واحدة".. وسيظل الجيش فى قلب كل مصرى ولن أسمح بأن يفصل أى من النواب بين الشعب وجيشه".

"عبد العال" : لن أقبل التحريض أو التهديد ولن أخالف الدستور


ورفض "عبد العال" منح الكلمة للسادات خلال الجلسة العامة، وقال: "كل لجنة يجب أن تحترم اختصاصاتها وتمارس عملها فى حدود الدستور، ولن أقبل الاعتصام ولا التجميد ولا التحريض والتهييج.. توقف عن تحريض الأعضاء، وإذا لم تتوقف سيتم إعادة فتح باب الترشيح مرة أخرى فى اللجنة والمجلس وافق على ذلك".

لن أقبل الضغط من أى لجنة بالبرلمان


وأضاف "عبد العال": "لن أقبل تحت أى ظرف الضغط من أى لجنة سواء بتجميد عملها أو أى وسيلة أخرى، ولن أخالف الدستور، هذه رسالة أوجهها لجميع رؤساء اللجان دون تمييز، ولن نقبل التحريض ولا التهييج، هذه اللجنة تريد أن تستأثر بكل شىء موضوع عن الحق فى السكن ومشروع عن الإسكان ومشروع عن العدالة الانتقالية وحق التقاضى.. إذن هى تشتغل كل حاجة وبلاش باقى اللجان..لن أقبل هذا الكلام".

"عبد العال" لـ "السادات": "أرجو أن تتوقف عن تجريح المؤسسات الدستورية وتحريض أعضاء المجلس


وواصل رئيس مجلس النواب حديثه لـ"السادات": "أرجو أن تتوقف عن تجريح المؤسسات الدستورية وتحريض أعضاء المجلس، ومش هديك الكلمة، وأمامك الصحافة والإعلام، وإذا لم تتوقف سيتم إعادة فتح باب الترشح على رئاسة اللجنة مرة أخرى، فلقد تحملت كثيرا، ولدى الكثير أمسك عن الكلام فيه".

وتابع عبد العال:" لا يجوز أن نسمح للجنة بالعمل والأخرى تقوم بالفُرجة عليها لايجوز هذا المنطق إطلاقا"، متابعا:" الأمر وصل للتحريض لشخصى بأنى أعطل عمل اللجنة الخاصة بحقوق الأنسان" قائلا: "إذا وصل الأمر بذلك سأفتح باب الترشح على هذه اللجنة مرة أخرى لن نقبل أى تهديدات أو ضغوط".

مصطفى بكرى: رئيس المجلس يتحمل كثيرا من المشاكل وهناك لائحة يجب أن تطبق على الجميع

وتدخل النائب مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب، مؤكدا على ضرورة أن تطبق اللائحة والدستور فى أى تجاوز، مشيرا إلى أن الدستور واللائحة يفصلان فى أى أزمات، خاصة أننا لا يمكن أن نسمح بتدهور الإطار المؤسسى مهما كان الأمر.

وقال بكرى: إن رئيس المجلس يتحمل كثيرا من المشاكل، لافتا إلى أن هناك لائحة يجب أن يتم تطبيقها إذا ما تجاوز رئيس لجنة دون أن يصل بنا الأمر إلى حد المشاكسة داخل الجلسة العامة.

وأضاف بكرى خلال الجلسة العامة اليوم، أنه لا يمكن أن يسمح هذا المجلس بانهيار الأسس والقيم الأساسية التى هى أساس عمله، ونعرف أن المجلس مستهدف والتطاول على رئيسه بلغ مداه، مشيرا إلى أن أى إنسان يرتكب خطا يجب أن تطبق عليه اللائحة إذا كان متجاوزا .
عبد العال: لا أتحيز لشخص ولكن أصبح التحريض ضدى
وعاد عبد العال للحديث بقوله: "أنا أقدر الجميع ولا أستطيع أن أتحيز لشخص على حساب آخر ولكن الأمر تغير وأصبح التحريض على شخص فى أنى أعطل عمل اللجنة وأتدخل فى شؤونها، وهذا أمر مرفوض بشكل كامل ولن أسمح به"، وذلك فى الوقت الذى رفض إعطاء الحديث للنائب محمد أنور السادات للتعقيب عليه.

هناك مذكرة تم تقديمها وتضمنت وقائع صدرت من النائب وتقع تحت طائلة قانون العقوبات


وأضاف عبد العال: "بالأمس أيضا طلب من رئيس المجلس أن ينزل إلى القاعة عندما يريد الحديث فى الدستور وكأنه يريد مصادرة حق رئيس المجلس .

وأشار إلى أن هناك مذكرة تم تقديمها وتضمنت وقائع صدرت من النائب وتقع تحت طائلة قانون العقوبات وتجاوز عنها، مضيفا: فوجئت اليوم بأنه يريد تجميد عمل لجنة حقوق الانسان ، ولكن لابد أن يعلم أن هناك معايير تحكم عمل المجلس، وأمانة فى عنقى وهى الحفاظ على كرامة وهيبة المجلس، مختتما حديثه قائلا: "للصبر حدود"


print