الجمعة، 12 أغسطس 2022 04:43 ص

كورونا يُجبر النواب المغربى على تقليص عدد الحضور

كورونا يُجبر النواب المغربى على تقليص عدد الحضور البرلمان المغربى
السبت، 15 يناير 2022 04:00 م
كتبت آمال رسلان
 
أعلن مجلس النواب المغربى عن مجموعة من الإجراءات والتدابير الاحترازية بسبب تطور الوضعية الوبائية، مشيرا إلى أنه ابتداء من اليوم وحتى إشعار آخر سيتم العمل بعدد محدود من الموظفين.
 
وقال المجلس في مذكرة إدارية صادرة عن الأمانة العامة للمجلس، نشرتها وسائل إعلام محلية، إنه يتعين على كافة المسؤولين الإداريين تدبير عملية الحضور من خلال التقليص من عدد الموظفين العاملين بكل وحدة إدارية إلى الحد الأدنى الضروري لأداء المهام المنوطة بها، مشيرا إلى أن هذا الإجراء لا يشمل المسؤولين الإداريين.
 
ودعا المصدر ذاته، إلى تنظيم "شيفتات" بمنهجية تعتمد على التناوب في توزيع المهام على الموظفين بين العمل بقمر المجلس والعمل عن بُعد، على أساس ألا يتجاوز فترة التغيب بالنسبة لكل موظف أكثر من يومين متتابعين، وشريطة تفادي السفر خارج مدينة الرباط خلال أيام العمل الأسبوعية.
 
 وطالب الخطاب، الموظفات والموظفين بالتحلي بالجدية والانضباط في العمل، كما يتعين على الجميع أن يظل رهن إشارة الإدارة، مشددة على التعجيل بأخذ جرعة اللقاح الموصى بها من جانب السلطات الصحية.
 
 
 
وأوصت المذكرة الجميع باتخاذ الاحتياطات اللازمة المرتبطة بقواعد النظافة والسلامة الصحية الموصى بها، كإجبارية ارتداء الكمامة الطبية واستعمال وسائل التعقيم وتهوية المكاتب واحترام التباعد الجسدي.
 
 
 

print