الخميس، 29 سبتمبر 2022 10:52 م

نواب يضعون روشتة إنقاذ السوق بعد الزيادات فى الأسعار.. المسعود: الاستيراد الخليجى يحارب الاحتكار.. أحمد سمير يطالب بدعم المصنعين والسوق الحر.. والمحلاوى: يجب وضع تشريع لتوفير الدولار

من يوقف طوفان غلاء السيارات؟

من يوقف طوفان غلاء السيارات؟ من يوقف طوفان غلاء السيارات؟
الجمعة، 12 أغسطس 2016 02:00 ص
كتبت مى الشامى
أصاب الارتفاع الرهيب فى أسعار السيارات؛ السوق بالشلل، وتحول حلم المواطن المصرى فى شراء سيارة إلى كابوس، خاصة بعد الارتفاع الجنونى فى أسعار الدولار، وهنا كان لنواب لجنة الصناعة بالبرلمان آراء لوضع حد وحلول لتلك الأزمة قبل أن يصبح سوق السيارات فى مصر ضحية للمحتكرين ولمافيا الأسعار.

النائب محمد بدراوى وكيل لجنة الصناعة بمجلس النواب، قال إن أزمة الدولار طالت كل الصناعات وليس صناعة السيارات فقط، وإن الاستيراد الخليجى تضع شروطه وزارتى الصناعة، والاستثمار.

محمد بدراوى

وأضاف بدراوى فى تصريحاتٍ له، أنه يجب أن تبحث الدولة عن طرق لحل أزمة الدولار، وتوفيره لكل الصناعات، مطالبًا بتوفير الدولار للسلع الأساسية التى يحتاجها المواطن قبل السيارات.

محمد المسعود: لابد من استيراد السيارات عبر القنوات شرعية


وقال النائب محمد المسعود، عضو لجنة السياحة بالبرلمان، إنه لابد من أن يكون استيراد السيارات من خلال قنوات شرعية، لأنها سلعة مهمة، مؤكّدًا أنه لابد للبنك المركزى أن يوفر العملة الصعبة لاستيراد السيارات.

محمد المسعود

وأضاف المسعود، فى تصريحاتٍ لـ"برلمانى"، أن السيارات ليست سلعة رفاهية، ولكنها احتياج لكل مواطن الأمر الذى يجعلها سلعة مهمة جدًا، موضّحًا أن الاستيراد الخليجى أو "الرمادى" يفتح السوق، ويخلق منافسة مع المُصَنِّع المحلى، والوكلاء، وهى محاولة لعدم "تحجيم" السوق ومنع الاحتكار.

وأشار المسعود، إلى أنه ينوى حضور لقاء رابطة مصنعى السيارات مع محافظ البنك المركزى؛ لبحث تداعيات أزمة الدولار، ومحاولة حلها بصفته نائب برلمانى وموزع سيارات.

وأوضح المسعود، أنه سيطالب محافظ البنك المركزى بحل أزمة الدولار، وتقديم تشريع لتوفير العملة الصعبة لمستوردى السيارات، للقضاء على الطرق غير الشرعية فى الحصول على العملة الخضراء.

نائب: نؤيد برنامج وزارة الصناعة لمساعدة مصنعى السيارات فى تخطى أزمتهم


وقال أحمد سمير، أمين سر لجنة الصناعة بالبرلمان: "نؤيد برنامج وزارة الصناعة لمساعدة مصنعى السيارات فى تخطى أزمتهم، ومحاولة تخطى أزمة الدولار".

احمد سمير

وأضاف سمير، فى تصريحاتٍ لـ"برلمانى" أنه من المقرر أن تعقد لجنة الصناعة اجتماعًا مع وزير الصناعة الأسبوع المقبل، قائلاً إن مشكلة الاستيراد الرمادى أو الخليجى ما هى إلا أزمة بسبب التسعير بالنسبة للوكلاء، وأن السوق حر، وأزمة الدولار تؤثر على كل القطاعات، والمستوردين، ومصنعى السيارات.

عزت فهيم محمد

النائب عزت المحلاوى، عضو البرلمان بدائرة سمنود فى الغربية، قال إن الاستيراد الرمادى أو الخليجى له إيجابيات كثيرة، ومن ضمنها توفير استهلاك الدولار، وتنشيط الصناعة والاستثمار فى مصر.

وطالب المحلاوى خلال تصريحاته لـ"برلمانى" بوضع تشريعات قانونية لتوفير العملة الصعبة للمستوردين، لأن هذا سيوفر فرص عمل كثيرة، ويشجع على الاستثمار فى البلاد.


print