الجمعة، 12 أبريل 2024 01:31 م

رسائل الرئيس فى 10 سنوات.. المكاشفة والمصارحة لغة دائمة.. والمرأة والشباب وذوى الهمم حاضرون فى حديثه.. "أنا رئيس لكل المصريين" و"معرفش أقعد من غير شغل".. كلمات للرئيس السيسى لن ينساها المصريون

رسائل الرئيس فى 10 سنوات.. المكاشفة والمصارحة لغة دائمة.. والمرأة والشباب وذوى الهمم حاضرون فى حديثه.. "أنا رئيس لكل المصريين" و"معرفش أقعد من غير شغل".. كلمات للرئيس السيسى لن ينساها المصريون الرئيس عبد الفتاح السيسي
الثلاثاء، 02 أبريل 2024 06:00 م
كتبت إيمان علي - ندى سليم

طيلة الـ10 سنوات الماضية، كانت رسائل الرئيس عبد الفتاح السيسى خطاباته الموجهة للشعب المصرى و التى تزامنت مع العديد من المناسبات كاشفة للحقائق دون تجميل أو تهوين، وتتسم بالمصارحة والوضوح.

 

كما حملت تلك الرسائل أيضا قدر كبير من الطمأنينة لاسيما للفئات الأكثر احتياجا، على مدار الأعوام الماضية وتعددت الخطابات والرسائل من الرئيس الإنسان لشعبه التى لم تغفل يومًا كل فئة فى المجتمع فقد كانت المرأة والطفل وذوى الهمم والشباب حاضرين بقوة فى كل مناسبة رسمية ولم يخلو خطاب رسمى من الرئيس برسالة لهذه الفئات على وجه التحديد.

 

لم أسع يومًا لمنصب..وفلسطين قضية مصر
 

وجه الرئيس كلمة شاملة للأمة والعالم خلال حفل تنصيبه الأول وأكدت على:"لا مصالحة ولا مهادنة مع من يلجأ للعنف..لن أسمح بقيادة موازية تنازع الدولة..من أراق دماء الابرياء لا مكان لهم فى مسيرة الوطن..المرأة والشباب مدعوين للمشاركة والجيش انتصر لإرادة الشعب فى "يناير ويونيو".. ولم أسع يوماً لمنصب..فلسطين ستظل قضية مصر.

 

مصر للجميع
 

فى خطاب تنصيبه رئيسًا خلال الفترة الرئاسية الأولى بتاريخ 09 يونيو 2014، قال الرئيس: "مصر للجميع وأنا رئيس لكل المصريين من اتفق معى أو من اختلف".

 

الرئيس أكد وقتها أم مصر للجميع، وقال: "أنا رئيس لكل المصريين من اتفق معى أو من اختلف.. عازم على استكمال المسيرة متجردًا من أى هوى إلا هوى الوطن.. بناء الإنسان أولوية وكل اختلاف هو قوة مضافة إلينا وإلى أمتنا".

 

الشباب

فى خطاب تنصيبه للولاية الثانية بتاريخ 2  يونيو 2018، قال الرئيس إن الاستثمار فى الشباب هو الاستثمار الحقيقي.

 

وكان منتدى شباب العالم الذى أطلقه الرئيس السيسى فرصة للحوار وتبادل الرؤى، وتركزت رسائل الرئيس فى النسخة الأولى: منصة تواصل بين شباب مصر والعالم.

 

المنتدى جاء استجابة لدعوة الشباب المتحمس لصناعة المستقبل لوطنه والبشرية على أسس السلام، وأكد الرئيس أن الاستثمار فى الشباب هو الاستثمار الحقيقي.

 

وفى منتدى شباب العالم النسخة الأولى بتاريخ 6 نوفمبر 2017، أعلن الرئيس إنحيازه الكامل لشباب مصر والعالم فى العبور للمستقبل، وفي نسخة 2018 ركزت كلمات الرئيس على أن الشباب شركاء الحاضر والطاقة الدافعة نحو التنمية والتعمير، مؤكدا أن تجربة المنتدى خير دليل على قدرة الشباب فى تحويل الأحلام إلى واقع. ووجه رسالة لقادة العالم: "لا تتركوا الشباب فريسة لمن يقتاد طموحهم ويستخدمهم أداة لنشر العنف والكراهية".

 


print