الأحد، 21 أبريل 2024 05:58 م

تنصيب الرئيس.. مقر "النواب" بالعاصمة الإدارية يبدأ عمله بحدث سياسي بارز.. مساحته 109 آلاف متر مربع.. تطلب إنشاؤه أكثر من 16.5 مليون ساعة عمل.. يضم قاعة لرئيس الجمهورية.. ويسع لـ1000 عضو و3200 موظف

تنصيب الرئيس.. مقر "النواب" بالعاصمة الإدارية يبدأ عمله بحدث سياسي بارز.. مساحته 109 آلاف متر مربع.. تطلب إنشاؤه أكثر من 16.5 مليون ساعة عمل.. يضم قاعة لرئيس الجمهورية.. ويسع لـ1000 عضو و3200 موظف الرئيس عبد الفتاح السيسي
الثلاثاء، 02 أبريل 2024 10:31 ص
عبد اللطيف صبح
دخل مقر مجلس النواب بالعاصمة الإدارية الجديدة الخدمة، اليوم الثلاثاء. ويبدأ عمله بحدث سياسى بارز لا يتكرر إلا كل 6 سنوات، وهو تنصيب رئيس الجمهورية، حيث يؤدي الرئيس عبد الفتاح السيسى اليمين الدستورية أمام المجلس فى جلسته الأولى المنعقدة بمقره الجديد بالعاصمة الإدارية الجديدة، بعد فوزه فى الانتخابات الرئاسية التى أجريت فى ديسمبر الماضى بنسبة 89.6%.
 
ويستعرض "برلماني" أبرز وأهم المعلومات عن مقر المجلس بالعاصمة الإدارية فى يومه الأول. وتبلغ المساحة الإجمالية للمشروع 25.87 فدان أى ما يعادل نحو 109 آلاف متر مربع، وتبلغ إجمالى المساحة البنائية نحو 181.8 ألف متر مربع بنسبة بناء 12.9% من إجمالى المساحة.
 
قاعة الجلسة العامة لمجلس النواب بالعاصمة الإدارية دائرية على غرار القاعه الحالية للبرلمان، تتكون من 3 طوابق، الطابق الأول يتضمن المقاعد المخصصة للنواب والمنصة الرئيسية التى يجلس عليها رئيس البرلمان، أما الطابق الثانى والثالث، أحدهما مخصص للمحررين البرلمانيين والإعلاميين، والآخر للضيوف والشخصيات العامة وكبار الزوار.
 
ويتضمن المبنى الرئيسى، قاعة لرئيس الجمهورية، مكتب رئيس البرلمان، مكتب الوزير المفوض (وزير شئون المجالس النيابية)، مكتبى وكيلى المجلس، بالإضافة إلى 30 قاعة حزبية، ومكاتب للبرلمانات الدولية، بالإضافة إلى مطعم يسع 800 فرد، ومطبخ مركزى ومطبعة، ويسع المبنى لـ3250 موظف.
 
مجلة Engineering News-Record الأمريكية، المعروفة بـ ENR، قد أكدت أن مصر تشهد طفرة إعمار ضخمة، فى القلب منها مشروع إنشاء العاصمة الإدارية الجديدة، وهو المشروع الذى يستهدف نقل مقر الحكومة إلى مبان عصرية حديثة. وقالت المجلة إن البرلمان الجديد تطلب إنشاؤه أكثر من 16.5 مليون ساعة عمل.
 
المبنى الرئيسى يتكون من (دور بدروم، دور أرضى، وعدد 8 أدوار متكررة)، والمبانى خدمية (مساحة الأرض 34,000 م2 والمساحة البنائية 65,230م2) و تتكون من :مبنى الخدمات الكهروميكانيكية بمسطح إجمالى 793.6 م2، مسجد يسع لعدد 250 مصلى، مركز طبى بمسطح إجمالى 1,458 م2، مبنى خدمات المجلس بمسطح إجمالى 1,314 م2، مبنى أمنى بمسطح إجمالى 1,240 م2، محطة إطفاء بمسطح إجمالى 885.3 م2، جراجات على دورين بمسطح إجمالى 65,230 م2 سعة 1500 سيارة، وأسوار بطول 1400 م وعدد 6 مداخل (2 مدخل رئيسى + 4 مداخل فرعية).
 
القاعة الرئيسية لمبنى مجلس النواب تسع 1000 عضو بالإضافة إلى مكاتب لـ3200 موظف بمساحة 3500 م2 وبارتفاع 65م، والقبة السفلية بقطر 52م، والقبة العلوية خرسانية بقطر 57م، وتحتوى على حوالى 225 م3 خرسانة و سارى معدنى على إرتفاع يصل إلى 75م.
 
يتميز المشروع بأن جميع خاماته محليه الصنع ومزود بأحدث أنظمة الإنارة والإنذار والحريق والتكييف المركزى وقد تم الإنتهاء من الهيكل الخرسانى للمبنى الرئيسى وجارى تشطيبه وتجهيزه على أعلى مستوى من المبانى الحكومية الحديثة.
 
جدير بالذكر أن إجمالى كميات الخرسانة بالمشروع بلغت حوالى 160 ألف م3 خرسانة، وإجمالى كميات الحفر بالمشروع (320 ألف متر مكعب ) من ضمنها ما يقرب (160 ألف متر مكعب) صخور.

الأكثر قراءة



print