السبت، 22 يونيو 2024 05:19 ص

أموال "الضبعة" تحت القبة.. رئيس المحطات النووية: صرفنا 23 مليونا التزاما بقرار الرئيس

أموال "الضبعة" تحت القبة.. رئيس المحطات النووية: صرفنا 23 مليونا التزاما بقرار الرئيس اجتماع لجنة الطاقة والبيئة
الإثنين، 25 يوليو 2016 03:06 م
كتبت نورا فخرى
قال الدكتور خليل عبد الفتاح ياسو، رئيس هيئة المحطات النووية، إن الهيئة لا تمتلك أيّة موارد لحين إنشاء المحطات النووية وتوليد الكهرباء من خلالها، مشيرًا إلى أن الغرض من إنشاء هيئات الطاقة النووية فى مصر هو إنشاء محطات نووية للاستفادة منها، وأنه كانت هناك 3 محاولات سابقة فى الستينيات والسبعينيات والثمانينيات لتدشين مفاعلات نووية مصرية.

جاء ذلك تعقيبًا على انتقادات ممثلى الجهاز المركزى للمحاسبات للهيئة - خلال اجتماع لجنة الطاقة والبيئة بمجلس النواب، اليوم الاثنين – وملاحظات الجهاز على إنفاق هيئة الطاقة النووية نحو 23 مليون جنيه بعد ثورة 25 يناير على بعض الأعمال بدون وجه حق، قائلاً فى كلمته أمام اللجنة: "أنفقنا الكثير من الأموال على الأبحاث لنكون مستعدين للقرار السيادى بإنشاء المحطات النووية، وإعداد وتجهيز موقع الضبعة ومواقع المحطات وإعداد التراخيص".
وتابع رئيس هيئة المحطات النووية: "الرئيس أصدر قراره فى 2013 بإنشاء المحطات النووية، وكنا جاهزين، وخاطبنا 5 دول لبناء المحطات، ردت علينا 3 منها، هى: روسيا وكوريا والصين، ولولا الأبحاث والاستعدادات السابقة لاحتاج الأمر سنوات طويلة.

يُذكر أنه وفقًا لتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات حول نتائج الرقابة المالية، وتقويم أداء الهيئات العامة الاقتصادية بقطاع الكهرباء والطاقة عن السنة المالية المنتهية فى 30 يونيو 2014، أسفرت نتائج أعمال هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء عن صافى خسارة بلغت نحو 40.773 مليون جنيه عن العام المالى 2013/2014 مقابل صافى خسارة نحو 148.658 مليون جنيه عن العام المالى 2012/2013 بانخفاض نحو 107,885 مليون جنيه بنسبة 72.6%، فى حين بلغ رأس مال الهيئة نحو 5.850 مليون جنيه فى 30 يونيو 2014 "مساهمة من وزارة المالية"، دون تغيير عما كان عليه الحال فى 30 يونيو 2013، ويتمثل فى إعادة تبويب لمساهمات وزارة المالية التى لا ترد، وبلغ رصيد الخسائر المرحلة نحو 1.525 مليار جنيه فى 30 يونيو 2014 "بدون خسارة العام"، مقابل نحو 1.378 مليار جنيه فى 30 يونيو 2013 بزيادة نحو 147 مليون جنيه بنسبة 10.7%، ولم تتخذ الهيئة أى إجراء بشأن ظاهرة الخسائر المرحلة نظرًا لعدم قيامها بالبدء فى مشروعها الرئيسى "المحطة النووية بالضبعة".

وتحدث التقرير عن بلوغ خسائر العام المالى 2013/2014 نحو 40.773 مليون جنيه بتجاوز نحو 3.873 مليون جنية بنسبة 10.5% على المقدر البالغ 36.900 مليون جنيه، مقابل نحو 148.658 مليون جنيه عام 2012/2013 بانخفاض ملحوظ نحو 107.885 مليون جنيه بنسبة 72.6%، فيما بلغت حملة التكاليف والمصروفات عام 2013/2014 نحو 42.812 مليون جنيه بتجاوز نحو 1.912 مليون جنيه، بنسبة 4.7% على المقدر البالغ 40.900 مليون جنيه، ومقابل نحو 150.969 مليون جنيه عام 2012/2013 بانخفاض ملحوظ نحو 108.157 مليون جنيه بنسبة 71.6%.






print