السبت، 10 ديسمبر 2022 08:05 ص

محمد العرابى: حديث الرئيس شخّص التحديات والمخاطر.. وفريدة الشوباشى: أكد ثوابت مصر تجاه الدول العربية.. وطارق فهمى: حمل رسائل سياسية واستراتيجية وأكد دعم مصر لأمن الخليج

إشادة برلمانية بكلمة السيسى فى القمة العربية

إشادة برلمانية بكلمة السيسى فى القمة العربية إشادة برلمانية بكلمة السيسى فى القمة العربية
الإثنين، 16 أبريل 2018 12:00 ص
كتب مصطفى السيد – محمد أبو عوض

رسائل عديدة وجهها الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال كلمته أمام القمة العربية فى دورتها الـ29، والتى تستضيفها مدينة الظهران بالمملكة العربية السعودية، والتى ركزت على قضايا الوطن العربى وأوضاعه الإقليمية.

 

وأشاد نواب وسياسيون بحديث الرئيس أمام القمة العربية بأنه يحمل العديد من الرسائل السياسية والاستراتيجية المهمة، مؤكدين أن كلمة الرئيس شخّصت بشكل واضح التحديات والمخاطر التى تعيشها المنطقة العربية.

 

ومن جانبها، وصفت الكاتبة الصحفية فريدة الشوباشى، كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى أمام القمة العربية، بأنها تحمل العديد من الرسائل المهمة، خاصة فيما يتعلق بقضايا الوطن العربى.

 

وأوضحت فريدة الشوباشى فى تصريح لـ"برلمانى"، أنها ترى أن حديث الرئيس السيسى كان بالغ الأهمية فى القمة العربية وتأكيده على الثوابت التى تنتهجها الدولة المصرية فى التعامل مع القضايا الإقليمية وقضايا الوطن العربى.

 

وأضاف الكاتبة الصحفية، أن الرئيس السيسى شدد على ضرورة عدم التدخل فى الشئون الداخلية للدول العربية وسوريا، مشيرة إلى أن الرئيس أكد بشكل واضح أنه لا يحق لأحد أن يحدد مستقبل الشعب السورى فهو الذى يحدد مصيره.

 

وأشارت إلى أن الموقف الدولى تجاه الأزمات العربية مُخزٍ فالأمم المتحدة تتجاهل تماما ما يقوم به الرئيس التركى رجب طيب أردوغان من احتلاله للأراضى السورية.

 

فى ذات السياق، قال السفير محمد العرابى، عضو لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب، إن حديث الرئيس عبد الفتاح السيسى أمام القمة العربية، استطاع أن يشخص بدقة كما تعودنا التحديات والمخاطر المحيطة بالأمة العربية.

 

وأضاف "العرابى" فى تصريح لـ"برلمانى"، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى نجح فى وصف المخاطر وخطورة تدخلات بعض القوى الإقليمية فى شئون الدول العربية بشكل دقيق، كما أنه وضع الخطوط العريضة لاستراتيجية الأمن القومى العربى والحلول العملية لإنهاء الأزمات فى البلدان العربية.

 

وأشار عضو لجنة الشئون الخارجية إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى تحدث على أهمية وجود استراتيجية شاملة للأمن القومى العربى لمواجهة التهديدات التى تواجهها الدولة الوطنية فى المنطقة العربية، وإعادة تأسيس العلاقة مع دول الجوار، مضيفا: نتمنى أن ترى هذه الاستراتيجية النور قريبا حتى يتم تسوية هذه المشاكل بطرق سلمية.

 

وتابع: أن الرؤية المصرية هى عملية فى التعامل مع الموقف السورى المعقد وإنهاء هذه الأزمة، مضيفا أن الرئيس تحدث بشكل واضح عن القضية الفلسطينية وضرورة إنهاء الانقسام.

 

نائب: كلمة السيسى عبرت عن مدى مسؤولية مصر لحماية العمق الاستراتيجى للدول العربية

قال اللواء يونس الجاحر، عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى بالجلسة الافتتاحية للقمة العربية العادية فى دورتها الـ29، أمس الأحد بالمملكة العربية السعودية، كانت موفقة للغاية.

 

وأضاف "الجاحر"، فى تصريحات صحفية، أن تأكيد الرئيس على حل أزمات الدول العربية فى فلسطين وسوريا وليبيا واليمن، يعبر عن اهتمام مصر وجهودها المتواصلة لحماية الأمن القومى العربى من التدخلات الإقليمية والدولية التى أثرت بالسلب على كل الدول العربية.

 

وأكد عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، أن الحفاظ على سلامة وصيانة مقدرات الدول مسؤولية كبيرة، حملتها مصر على عاتقها، لحماية عمقها الاستراتيجى، بدءا من دعم القوات المسلحة الليبية، مرورا بالسعى لحل الأزمة الفلسطينية، ودعم الشرعية فى اليمن وسوريا، متابعا: "كلمة الرئيس السيسي عبرت عن مدى المسؤولية التى تحلت بها الدولة المصرية فى مجابهة الإرهاب الخارجى الذى تعانى منه الدول العربية، ومحاولة تصدى مصر لكل التنظيمات المسلحة من خلال العمليات العسكرية التى تقوم بها القوات المسلحة المصرية".

 

بدوره، وصف الدكتور طارق فهمى، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى أمام القمة العربية التى تستضيفها مدينة الظهران بالمملكة العربية السعودية، بأنها تتسق مع المواقف المصرية تجاه قضايا الأمة العربية والتأكيد على الثوابت المصرية فى حل الصراعات والنزاعات بالمنطقة.

 

وأضاف "فهمى"، أن تحليل مضمون خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسى أمام القمة العربية يتمثل فى التركيز على التحديات والمخاطر ورفض التدخل فى شئون العربية، والتأكيد على دعم مصر لأمن واستقرار الخليج، مشيرا إلى أن حديث الرئيس حمل العديد من الرسائل السياسية المهمة وتحديدا عندما أكد على رفض مصر بتوجيه ضربات من عناصر باليمن للسعودية.

 

وأشار إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى ختم كلمته بالتركيز على المخاطر التى تواجه الأمن القومى العربى، كما أنه وجه رسائل استراتيجية وسياسية لكل من يسعون للتدخل فى الشئون الداخلية للدول العربية.

 

النائب أحمد إسماعيل: كلمة السيسى بالقمة خارطة الطريق لحل الأزمات العربية

قال النائب أحمد إسماعيل، عضو مجلس النواب عن دائرة السلام والنهضة، إن كلمة الرئيس السيسى خلال افتتاح القمة العربية العادية فى دورتها الـ29 بالسعودية، كانت معبرة وحاسمة وبمثابة خارطة الطريق لحل الأزمات العربية الراهنة، عندما أكد أن الأمن القومى العربى لا يتجزأ، وأننا بحاجة إلى استراتيجية شاملة للأمن القومى العربى وإعادة تأسيس العلاقات مع الجيران لمواجهة التهديدات الوجودية التى تواجها البلدان العربية، وتشديده على ضرورة احترام واستقلال وعروبة الدول العربية والامتناع عن التدخل فى الشأن العربى.

 

وأضاف عضو مجلس النواب، أن الرئيس السيسى انتقد وكشف المتآمرين على القضية العربية عندما قال إن هناك من الأشقاء من تورط فى التآمر مع أطراف إقليمية ودعم التنظيمات الطائفية، كما أن هناك دولاً إقليمية تهدر حدود الجوار وتعمل على إنشاء مناطق ونفوذ وتسعى للتدخل فى الدول العربية، لدرجة أن جيش إحدى الدول الإقليمية متواجد على أراضى بلدين عربيين، وهو ما يؤكد أن هناك دولاً عربية تواجه تهديدًا وجوديًا ومحاولات لإسقاط كيان الدولة لصالح كيانات طائفية .

 

وتابع النائب أحمد إسماعيل، أن الرئيس نبه المجتمعين أن منطقتنا وبلادنا تواجه أخطر أزمة، وأن التنظيمات الإرهابية والكيانات الطائفية هى العدو الحقيقى الذى يجب الالتفات له ومحاربته وأن ما يحدث فى معركة الشرف التى تخوضها مصر فى سيناء ضد قوى الشر هى ما يجب علينا جميعًا أن نستمر فيه لدحر الإرهاب الذى يهدد الحضارة الإنسانية.

 

وأضاف عضو مجلس النواب، أن السيسى أوضح موقف مصر بالنسبة لسوريا بضرورة الحفاظ على الأراضى السورية، وأنه آن الأوان لوضع حد لنزيف الدم السورى وأن سوريا أرض عربية ولا يجوز أن يتقرر مصيرها إلا وفقا لإرادة الشعب السورى، كما أكد الرئيس أنه على المجتمع الدولى مسئولية واضحة للوقوف أمام مصادرة الحقوق الفلسطينية للأراضى المحتلة وحرمان الفلسطينيين من أبسط الحقوق.

 

كان الرئيس عبد الفتاح السيسى، شدد خلال كلمته أمام القمة العربية على ضرورة الوقوف أمام واحدة من أخطر الهجمات التى عرفتها المنطقة، قائلا: "نحن بحاجة اليوم إلى استراتيجية شاملة للأمن القومى العربى لمواجهة التهديدات التى تواجهها الدولة الوطنية فى المنطقة العربية، وإعادة تأسيس العلاقة مع دول الجوار".


print