الأربعاء، 28 سبتمبر 2022 06:42 م

شكرى الجندى: أوافق على افتتاح فرع للأزهر بتل أبيب..أحمد إمبابى: مرحبا بالدعوة لكن هل ستوافق إسرائيل؟.. آمنة نصير: لا يوجد مناخ يسمح بذلك.. مهجة غالب: يجب ألا نقحم الأزهر فى سياسات الدول

جدل برلمانى حول إنشاء فرع للأزهر فى إسرائيل

جدل برلمانى حول إنشاء فرع للأزهر فى إسرائيل جدل برلمانى حول إنشاء فرع للأزهر فى إسرائيل
السبت، 24 ديسمبر 2016 12:00 ص
كتبت منة الله حمدى
جدد عمر سالم، الباحث الإسلامى الأمريكى من أصل مصرى، دعوته للأزهر الشريف بافتتاح فروع له داخل "تل أبيب"، زاعماً أن هناك كثير من أساتذة الأزهر الشريف مستعدون للذهاب إلى إسرائيل والدعوة إلى الله هناك،موقع برلمانى ناقش أعضاء مجلس النواب حول هذا المقترح فكانت الآراء بين مؤيد ومعارض .

الازهر الشريف

النائب أحمد إمبابى: أؤيد فكرة إنشاء فرع للأزهر فى إسرائيل ولكن هل سيوافق هى؟


من جانبه أيد النائب أحمد إمبابى عضو لجنة الشؤون الإفريقية بمجلس النواب،فكرة إنشاء فروع للأزهر الشريف فى إسرائيل،و قال أوافق هذه الدعوة ولكن هل ستوافق إسرائيل على هذا ؟فهى بلاد تمنع الأذان فكيف لها أن تنشئ فرع للأزهر داخل حدودها ؟ هذا هو المستحيل نفسه.

احمد امبابي لملوم

وتابع عضو مجلس النواب:"هذا ليس بتطبيع مع الجانب الإسرائيلى لأن الفكرة هنا أننا مسلمين وتنمنى هذا ونشجع انتشار الدين الإسلامى فى كل مكان و زمان،فالأمر هنا يقف على أعتاب موافقة الجانب الأخر الذى يرفض حتى سماع الأذان وترديده داخل حدود إسرائيل فهل سيوافق على إقامة فرع للأزهر ؟" .

مهجة غالب: يجب ألا نقحم الأزهر فى سياسات الدول


فما قالت النائبة مهجة غالب عضو مجلس النواب،أن وجود الأزهر كمؤسسة تعليمة لا يمنع أى تعديات يمكن أن يقوم بها الجانب الإسرائيلى داخل المسجد الأقصى،حيث أن هذا جانب سياسى بحت وليس للأزهر دور فيه،فهو مؤسسة دينية تعليمية فقط لا تتدخل فى سياسات الدول.

مهجة غالب

وتابعت عضو مجلس النواب أنه لا يجوز خلط الأوراق بعضها ببعض، فهناك بعثات دولية تأتى من كافة بقاع الأرض إلى القاهرة لتتلقى تعليمها فى الأزهر الشريف.

وأضافت النائبة مهجة غالب عضو مجلس النواب أن نشر الدين الإسلامى لا يشترط أن يكون فى إسرائيل فرع من الأزهر الشريف ،فالفكرة ليست ضرورية جدا لنشر الدعوة الإسلامية .

اللواء أحمد العوضى: لا يجوز أن تطرح هذه الفكرة من الأساس


من جانبه رفض النائب أحمد العوضى عضو لجنة الأمن القومى مجلس النواب إنشاء أى فرع للأزهر الشريف بإسرائيل،حيث قال إن مصر هى بلد الأزهر الشريف؛فهو ليس سلسلة محلات كى نفتح له فرع فى تل أبيب أو فى أى دولى أخرى .
وتابع أن هناك مبعوثين من دول العالم يأتون إلى مصر لتلقى علومهم من الأزهر الشريف، فلا يجوز أن تطرح هذه الفكرة من الأساس.

النائب شكرى الجندى: افتتاح فروع للأزهر الشريف فى تل أبيب ينشر الإسلام


كما رحب اللواء شكرى الجندى عضو اللجنة الدينية، بمقترح افتتاح فروع للأزهر الشريف فى أى مكان على مستوى العالم حتى ولو كان تل ابيب.

شكرى الجندى (2)

وأضاف :"يحب على كل مسلم أن يصل برسالة الإسلام وسماحته ورحمته إلى الإنسانية جمعاء على وجه الأرض؛ وهذا أمر الله على أن تكون فى سبيل الله بالحكمة والموعظة الحسنة" .

وأضاف"الجندى" :"لدينا جنود لا تخشى إلا الله فى مصر على وجه التحديد فى الأزهر الشريف، ومن المؤكد أنهم لا يمنعون أنفسهم من الجهاد فى سبيل الله بنشر الإسلام فى كل مكان ،وقد وآن الأوان أن يتمتع العالم كله بروحانيات هذا الدين وما يحويه من رحمة وأخلاق وإنسانيات رسول الكريم صلى الله عليه وسلم".

وأكد عضو اللجنة الدينية بمجلس النواب أن إقامة فرع للأزهر الشريف فى إسرائيل ليس تطبيعا بالمعنى المعروف سياسياً، مضيفا :"نشر الإسلام لا يعتبر تطبيعا فالرسول عليه الصلاة والسلام كان يدعو اليهود وطوائف العالم أجمع للدخول فى الإسلام" .

وتابع النائب شكرى الجندى عضو اللجنة الدينية بمجلس النواب،أن المسجد الأقصى يخص كل المسلمين وبالتالى فلا بد وأن يكونوا فى دفاع عنه مستمر مضيفا :"وجود فرع للأزهر فى تل أبيب سيحد من الانتهاكات الإسرائيلية للمسجد الأقصى وسيعمل على حصانته وحصانة العالم أجمع" .

آمنة نصير ترفض مقترح فتح فرع للأزهر فى إسرائيل


بينما رفضت الدكتورة آمنة نصير عضو مجلس النواب، الاقتراح المقدم من الباحث الإسلامى "عمر سالم" بفتح فروع للأزهر الشريف داخل تل أبيب ، وقالت إنه طوال تاريخ الإسلام واليهودية هناك تجاوزات، سواء بالرفض أو بالمصادمات الفكرية والعقائدية حول قبول كل منهما للآخر.

امنه نصير (2)

وأضافت عضو مجلس النواب، أن المرحلة الحالية التى بها العديد من العلاقات الدبلوماسية المتوترة والمواقف المجتمعية تؤثر على التواصل مع إسرائيل، وتقطع كل خيوط المودة التى يمكن أن تكون بيننا وبينهم فى كل الجوانب العقائدية والثقافية والفكرية، لأنهم ما زالوا يحتلون القدس الشريف، كما أنهم يتعاملون مع أهالينا فى فلسطين معاملة سيئة، وكل يوم يتفننون فى قضم أرضينا، ويستولون عليها بكل ألوان الحيل والفكر.

وأكدت "نصير"، أنها لا تحبذ افتتاح فروع للأزهر الشريف فى إسرائيل، حيث إنه ليس هناك أى مناخ يمكن من خلاله افتتاح فرع للأزهر الشريف فى تل أبيب".


الأكثر قراءة



print