السبت، 22 يونيو 2024 05:18 ص

بعد قرار مجلس الأمن.. إسرائيل تتحدى المجتمع الدولى وتؤكد استمرار حربها في غزة

بعد قرار مجلس الأمن.. إسرائيل تتحدى المجتمع الدولى وتؤكد استمرار حربها في غزة قطاع غزة
الثلاثاء، 11 يونيو 2024 02:00 م
كتبت آمال رسلان

في تحدى صارخ للمجتمع الدولى، قالت مندوبة إسرائيل لدى الأمم المتحدة ريوت شابير بن نفتالي، إن بلادها ستواصل عملياتها في غزة، وأضافت حسب زعمها، إسرائيل لن تشارك في مفاوضات لا معنى لها مع حركة حماس".

ووفقا لسى ان ان عربية، جاءت تصريحات المندوبة الإسرائيلية، بعد تصويت مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على تبني قرار اقترحته الولايات المتحدة لوقف دائم لإطلاق النار وإطلاق سراح الرهائن في غزة، والذي تم تبنيه بأغلبية 14 صوتا وامتناع روسيا عن التصويت، ولأن إسرائيل ليست أحد أعضاء مجلس الأمن الدولي حاليا فلم تصوت.

وشددت بن نفتالي على أن إسرائيل تريد "التأكد من أن غزة لا تشكل تهديدا لإسرائيل في المستقبل"، وعلى أهمية أن "تحقق أهدافها في غزة، مثل إعادة الرهائن إلى الوطن وتفكيك قدرات حماس، وبمجرد تحقيق هذه الأهداف ستنتهي الحرب".

وقالت: "إسرائيل ثابتة على مبادئها، وهي لم تتغير، سنستمر حتى إعادة جميع الرهائن، وحتى يتم تفكيك قدرات حماس العسكرية والحكومية، هذه كانت أهدافنا منذ اليوم الأول، ولن تسمح إسرائيل لحماس بإعادة تسليح نفسها أو إعادة تنظيم صفوفها بحيث تشكل غزة تهديداً لإسرائيل. وهذا هدف لا يتزعزع ونسعى إلى تحقيقه".

 

 

 


print