الأحد، 04 ديسمبر 2022 12:05 ص

لأول مرة في التاريخ.. ماليزيا على وشك "برلمان معلق"

لأول مرة في التاريخ.. ماليزيا على وشك "برلمان معلق"
الإثنين، 21 نوفمبر 2022 09:00 ص

حملت نتائج الانتخابات بماليزيا، مجموعة من المفاجآت جسدها "برلمان معلق" للمرة الأولى في تاريخ البلاد، وخسارة الزعيم المخضرم مهاتير محمد.

للمرة الأولى في تاريخها، تواجه ماليزيا برلمانًا معلقًا، بعد أن منع دعم تحالف إسلامي محافظ تحالفات كبرى من الفوز بأغلبية بسيطة في انتخابات عامة.

وصوّت عدد قياسي من الماليزيين،  في الانتخابات، على أمل إنهاء فترة من عدم اليقين السياسي أسفرت عن ثلاثة رؤساء وزراء وسط أوقات اقتصادية غير مستقرة ووباء كورونا.

لكن تقريرا لصحيفة الجارديان البريطانية، قال إنه في ظل عدم وجود فائز واضح، قد تستمر حالة عدم اليقين السياسي، حيث تواجه ماليزيا تباطؤا في النمو الاقتصادي وارتفاعا بالتضخم. 

ووفقا لنتائج التصويت، فقد فشل أي من الأحزاب الرئيسية في الفوز بأغلبية وهو ما يعني أن بعضهم سيتعين عليه بناء تحالفات للحصول على الأغلبية لتشكيل حكومة. 

وجاءت أكبر مفاجأة من رئيس الوزراء السابق محي الدين ياسين، الذي قاد كتلة بريكاتان الوطنية التي يرأسها إلى أداء قوي، وسحب الدعم من المعاقل التقليدية للحكومة الحالية.

ويضم تحالف محيي الدين حزبًا محافظًا متمركزًا حول الملايو وحزبًا إسلاميًا يروج للشريعة أو القانون الإسلامي.


الأكثر قراءة



print