الجمعة، 12 أبريل 2024 03:00 م

نائبة بـ"الشيوخ": فصل جديد من الأمل والإرادة للوطن بتنصيب الرئيس لفترة رئاسية جديدة

نائبة بـ"الشيوخ": فصل جديد من الأمل والإرادة للوطن بتنصيب الرئيس لفترة رئاسية جديدة الرئيس عبد الفتاح السيسي
الثلاثاء، 02 أبريل 2024 08:00 م
كتبت إيمان علي
أكدت الدكتورة دينا هلالي، عضو مجلس الشيوخ، أن الشعب المصري سيسطر فصل جديد من الإرادة والأمل ببداية فترة رئاسية جديدة تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، والتي تدشن رسميًا مع عقد البرلمان جلسة خاصة برئاسة المستشار حنفي جبالي، لتنصيب الرئيس لولاية جديدة، والتي جاءت بعد نتيجة تاريخية للانتخابات الرئاسية عبرت عن حالة الترابط الوطني لدى كافة فئات المجتمع المصري، في ظل تصدر الشباب والمرأة ومختلف شرائح الشارع المصري لرسم صورة وطنية رائعة عكست إدراكهم لحجم المسؤولية والإيمان بدورهم في رسم مستقبل الوطن وسط التحديات الراهنة لتأتي بنسبة مشاركة للمصريين هي الأكبر وتبلغ 66.8%.
 
وأشارت "الهلالي"، إلى أن تنصيب الرئيس اليوم يستند لما تم البناء عليها خلال السنوات الماضية، من إنجازات غير مسبوقة في كافة النواحي ستحرص الدولة على استكمال طريقها بشكل أكثر قوة وعمقا، وذلك بعد أن مرت البلاد بكثير من التحولات والتغيرات الصعبة وصولًا إلى ثورة 30 يونيو 2013، لتنتقل مصر تحت مظلة الرئيس السيسي من بلاد تعاني أزمات اقتصادية ولكن ثقة الشعب المصري في الرئيس السيسي الذي تولى المسؤولية في ظل ظروف صعبة، كانت وراء انتقال مصر من دولة آيلة للسقوط إلى دولة استعادت مكانتها وقدرتها المحلية، وهيبتها الإقليمية والدولية، فضلًا عما حظيت خلالها المرأة والشباب من مكاسب ذهبية غير مسبوقة عززت تواجدها في مسار الجمهورية الجديدة.
 
ولفتت عضو مجلس الشيوخ، إلى أنه بخطاب التنصيب اليوم تستكمل مصر رحلتها التنموية وتمضي في طريقها الديمقراطي الذي تكلل بالحوار الوطني المفتوح بلا قيود والساعي إلى صياغة خارطة أولويات وطنية تواجه التحديات بشراكة في صنع القرار خاصة مع أعمال اللجنة التنسيقية والحكومة في تفعيل أجندة تنفيذ المرحلة الأولى والاستعداد لجلسات المرحلة الثانية، موضحة أن الدولة تحت قيادة الرئيس السيسي تضع مظلة الحماية الاجتماعية في صدارة أجندتها الوطنية انحيازا للمواطن البسيط، وذلك على الرغم من الأعباء التي تفرضها التداعيات الإقليمية والتي تبنى فيها القيادة السياسية ثوابت واضحة تؤكد على أنه لا مجال للتهاون أو التفريط في أمن مصر القومي وأن دعم القضية الفلسطينية لا رجعة فيه ولا حياد لحين إرساء صوت السلام والاستقرار بها.
 

print