السبت، 22 يناير 2022 04:09 ص

"إجازة الوضع مش للستات بس"..غرف تشريعية أقرت للرجل "إجازة" لرعاية المولود..السويد تمنحهم عام ونصف مدفوعة الآجر..وألمانيا أقرت مكافأة مضاعفة

"إجازة الوضع مش للستات بس"..غرف تشريعية أقرت للرجل "إجازة" لرعاية المولود..السويد تمنحهم عام ونصف مدفوعة الآجر..وألمانيا أقرت مكافأة مضاعفة اجازة الابوة
الجمعة، 14 يناير 2022 09:00 م
كتبت آمال رسلان

رغم أن رعاية المولود الجديد هي مسئولية الأم بالدرجة الأولى، ولذلك منحتها التشريعات مميزات حصرية بعد الولادة أهمها "إجازة الوضع" التي تختلف مدتها من دولة إلى آخرى، إلا أن هناك دولا اتخذت منحى آخر خلال السنوات الماضية، حيث اعتبرت أن الاب بصفته جزء هام من العائلة فيقع على عاتقه مسئولية رعاية المولود بالشراكة مع الأم، ومن هذا المنطلق سنت قوانين تمنحه إجازات "أبوة".

مصطلح إجازة الأبوة بدأ في الانتشار بشكل كبير في دول آسيا وأوروبا، بعد أن أظهرت عدد من الدراسات العلمية أهمية مشاركة الأب في رعاية الأطفال، حيث أكدت دراسة في السويد أن الآباء الذين أخذوا إجازة أبوة أطول، كانوا أكثر مشاركة في رعاية أطفالهم حتى سن 12 عاماً، وبات الاعتماد عليهم قوياً في إدارة حياة الطفل بفترة المراهقة، وتقويم سلوكه.

وأوروبيا تعتبر السويد في شمال أوروبا أكثر دول العالم التي قدمت مزايا للأب، حيث أصدرت السويد قانوناً، اعتبر الأكثر سخاء في العالم، حيث يمكن للأب التمتع بـ"إجازة أبوة" تصل مدتها إلى عام ونصف، ومقابل كل شهر إجازة يأخذها الأب لرعاية الطفل، يمكن أن يزيد الراتب السنوي للأم بنسبة 7 ٪ تقريباً.

وقد كانت الدول الاسكندنافية التي تضم الدنمارك، والنرويج، والسويد، و فنلندا وآيسلندا سباقة في إصدار قوانين تنظم "إجازة الأبوة"، ففي أيسلندا من حق الأب إجازة ثلاثة أشهر، والنرويج تمنحه 10 أسابيع، وأطلقت فنلندا خطة حوافز أطلقت عليها "منحة المولود"، التي تمنح بموجبها لكل ساكن 10 آلاف يورو عن كل مولود جديد، وتطور القانون ليحصل الآباء على إجازة مشتركة مع الأمهات مع دفع  70% من الراتب. ‎

أما ألمانيا، فتحفز الآباء على اختيار إجازة الأبوة، ليس مع استمرار الراتب فقط، ولكن من خلال دفع مكافأة لجميع أفراد الأسرة، كما أقرت فرنسا في 2020 مضاعفة إجازة الأبوّة لتصبح 28 يوما، بعد أن كانت 11 يوما فقط، تضاف إلى الأيام الثلاثة الممنوحة عادة كإجازة ولادة،

وفى بريطانيا منحت التشريعات الأباء 10 أيام، و37 أسبوعاً يتشارك بها الوالدان مدفوعة الأجر،  كما تحركت سويسرا فى نفس الاتجاه ووافق البرلمان على «إجازة أبوة» لمدة أسبوعين، كما أقر البرلمان الإسباني تمديد إجازة الأبوة المدفوعة من 13 يوما إلى 16 أسبوعا لتكون مماثلة لتلك التي تحصل عليها الأم.

وفى آسيا سجلت اليابان أعلى نسبة بخصوص إجازة الأبوة في تقرير لليونيسيف، مع إجازة مدفوعة الأجر مدتها 30 أسبوعًا، تليها كوريا الجنوبية بـ 17 أسبوعًا.

 

 

 


print