الأربعاء، 24 مايو 2017 12:44 ص
Parlmany-HP-LB 728x90 head:

المحلة الكبرى تستغيث.. نائب: مصانع الغزل تعمل بـ40% من طاقتها بعد غلاء الغزل 335%

المحلة الكبرى تستغيث.. نائب: مصانع الغزل تعمل بـ40% من طاقتها بعد غلاء الغزل 335% مصانع الغزل بالمحلة الكبرى
الإثنين، 20 مارس 2017 09:52 م
كتب مصطفى النجار
قال الدكتور محمد خليفة عضو مجلس النواب عن دائرة المحلة الكبرى، إنه يجب على الحكومة دعم صناعة الغزل والنسيج بعد تعويم سعر صرف الجنيه مقابل العملات الأجنبية، فى ظل أن مصانع الغزل والنسيج فى مصر عامة ومدينة المحلة الكبرى "قلعة صناعة الغزل فى مصر" خاصة، تعمل بنسبة 40% من طاقتها الإنتاجية، محذرًا فى الوقت نفسه من تضرر عشرات الآلاف من العاملين بسبب زيادة أسعار الغزول بنسبة 335%.

وأضاف "الدكتور خليفة، فى تصريح لـ"برلمانى": بعد تعويم الجنيه فى شهر نوفبمر الماضى، ارتفعت أسعار جميع المواد الخام فى كافة الصناعات وعلى رأسها أسعار الغزول، إذ ارتفعت الأسعار من 20 ألف جنيه للطن، إلى 67 ألف جنيه، وهى قفزة غير مسبوقة فى فترة زمنية لا تتجاوز العام الواحد لأسعار الغزول، وينعكس ذلك بخفض مبيعات المنتجات النهائية للمصانع نتيجة لارتفاع تكلفة الإنتاج بنفس النسبة تقريبًا.

كانت مصانع الغزل والنسيج بمدينة المحلة، التابعة للشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، إحدى شركات قطاع الأعمال العام، طالبت بخفض أسعار الغزول بعد زيادتها فى أقل من عام بنسبة تجعل شركات الحكومة تعجز عن المنافسة مع القطاع الخاص، وبالتالى مزيد من الخسائر وأعباء إضافية على الموازنة العامة للدولة.


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print