الخميس، 23 مارس 2017 06:24 م

السيسى لرئيس الاستخبارات البريطانية: مواجهة الإرهاب تتطلب منهجاً لا يميز بين الجماعات

الرئيس السيسى الرئيس السيسى
الإثنين، 09 يناير 2017 05:44 م
كتب محمد الجالى
استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم أليكس يانجر رئيس الاستخبارات الخارجية البريطانية، بحضور خالد فوزى رئيس المخابرات العامة.

وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باِسم رئاسة الجمهورية، إن رئيس الاستخبارات الخارجية البريطانية أكد أن بلاده تنظر لمصر باعتبارها ركيزة أساسية للاستقرار والسلام فى منطقة الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن تكثيف التعاون الأمنى بين مصر والمملكة المتحدة يكتسب أهمية خاصة فى تلك المرحلة، التى تتعرض فيها منطقة الشرق الأوسط وكثير من دول العالم إلى موجات متزايدة من الأعمال الإرهابية.

وأضاف المتحدث الرسمى أن الرئيس السيسى، أكد من جانبه أن مصر تقدر علاقاتها مع المملكة المتحدة، وتتطلع إلى تدعيمها والارتقاء بها إلى آفاق أوسع تعود بالنفع على كلا البلدين، خاصة فى ضوء تنامى التحدى الذى يمثله الإرهاب، وعدم اقتصاره على منطقة الشرق الأوسط فقط.

وأشار الرئيس فى هذا الصدد إلى أن مواجهة الإرهاب تتطلب منهجاً شاملاً لا يميز بين الجماعات الإرهابية، ويعمل على التصدى للإرهاب وتجفيف منابعه بكافة صورها، سواء على المستويين الأمنى والعسكرى أو من خلال النواحى السياسية والاجتماعية والثقافية.

وتطرق الاجتماع إلى بحث الأزمات القائمة فى منطقة الشرق الأوسط، حيث أكد "يانجر" اهتمام بلاده بالتعرف على الرؤية المصرية إزاء تسوية أزمات المنطقة.

وفى هذا الإطار شدد الرئيس، على موقف مصر المستند إلى دعم الحلول السياسية للأزمات القائمة، وذلك فى إطار من احترام سيادة دول المنطقة ووحدة أراضيها، وبما يصون كياناتها ومؤسساتها ويحافظ على مقدرات شعوبها.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print